الجارالله: الكويت ترفض عبارات خامنئي «غير اللائقة والتحريضية» تجاه السعودية


أكد نائب وزير الخارجية خالد الجارالله رفض دولة الكويت للتصريحات الايرانية التي ادلى بها المرشد الايراني علي خامنئي وتضمنت «اتهامات باطلة واساءة للمملكة العربية السعودية الشقيقة».

وقال «نعرب عن رفضنا واستغرابنا لما تضمنته من عبارات غير لائقة وتحريضية مؤكدين في هذا الصدد ان العالم اجمع لاسيما العالم الاسلامي يدرك مدى الجهود الجبارة التي تبذلها المملكة العربية السعودية الشقيقة والامكانيات الضخمة التي تضعها في خدمة المشاعر المقدسة في موسم الحج وطيلة ايام العام».

جاء ذلك في كلمة ألقاها الجارالله اليوم الخميس أمام الدورة (146) للمجلس الوزاري لوزراء الخارجية العرب. وشدد على ضرورة التمسك بالعمل العربي المشترك ودعم وتفعيل هذا العمل باعتباره الضمانة الاولى في صيانة أمن الوطن العربي واستقراره وتحقيق طموحات الشعوب العربية.

وقال الجارالله إن انعقاد الدورة الحالية يأتي بعد اسابيع قليلة من قمة نواكشوط العربية التي اضافت إلى صرح «بنائنا العربي» لبنات واضحة ستعزز من «امكانياتنا وستتيح لنا فرصة التواصل في ظل ظروف اقليمية ودولية بالغة الدقة كان لعالمنا العربي وللأسف النصيب الاكبر من احداثها».

وذكر أن تلك الظروف والأحداث شكلت تحديا صارخا للعمل العربي المشترك «الذي يفرض علينا تسارع الاحداث وخطورتها» لقاءات وتشاور مستمرين لمواجهتها وتحصين دولنا من تبعاتها. واشار الى ان الوضع في سوريا «رغم ما يبذل من جهود اقليمية ودولية لايزال ماضيا في التدهور وتتضاعف معه اعداد القتلى والجرحى والمشردين من الاشقاء في كارثة غير مسبوقة».

وقال ان المجتمع الدولي عجز «وبكل اسف حتى الان عن وضع حد» لتلك الكارثة «رغم ما تشكله من تهديد وتقويض لأمن واستقرار العالم بتداعياتها الامنية والسياسية والاقتصادية».

وأضاف «نلحظ اليوم بكل أمل وتفاؤل جهودا متواصلة ومتسارعة للوصول الى حل يبعث الامل في نفوس ابناء الشعب السوري الشقيق ويوقف نزيف دمه المتواصل».

وتطرق الجارالله في كلمته الى الوضع في اليمن مشيرا الى الجهود التي بذلت للوصول الى حل ينهي الصراع الدائر ويجنب اليمن وشعبه الشقيق ويلات ودمار ذلك الصراع والتي كان آخرها المشاورات السياسية التي استضافتها دولة الكويت لمدة تزيد على ثلاثة اشهر «الامر الذي يدعونا الى التأكيد على الاطراف المعنية بضرورة تغليب مصلحة اليمن وسلامة ابنائه».

أضف تعليقك

تعليقات  0