مُسرِّبة وثائق «ويكيليكس» تضرب عن الطعام


أعلنت تشيلسي مانينغ، التي كشفت عن آلاف من الوثائق العسكرية الاميركية السرية لموقع «ويكيليكس»، انها بدأت إضرابا عن الطعام لحين مساعدتها في التغلب على اضطراب هويتها الجنسية، و«معاملتها بكرامة واحترام وإنسانية»، مشيرة الى انها دُفعت إلى محاولة الانتحار، لأنها لم تحظ بالرعاية اللازمة.

وقالت مانينغ (28 عاما)، في بيان على الانترنت: «وحتى أحصل على الحد الادنى من معايير الكرامة والاحترام والانسانية، سأرفض قص شعري أو تقصيره، بأي صورة من الصور بشكل طوعي، وتناول أي طعام أو شراب بشكل طوعي، ما عدا الماء، والعلاج..».

أضف تعليقك

تعليقات  0