بنوك محلية تتخوف من عجز مالي بحلول 2020


أكدت مصادر مصرفية أن عدد من البنوك المحلية  تتخوف من التعرض للعجز المالي بحلول 2020.

وأوضحت المصادر أن التخوف متعلق بعدم قدرة البنوك على الانسجام مع اشتراطات تطبيق بازل 3، وأن البنوك ستظهر ميزانياتها بعد 5 سنوات عجزاً يصل إلى 25 ? من رأسمالها.

وأشارت إلى أن ودائع العملاء تشكل أكثر من ثلثي قاعدة تمويل البنوك، وبما أن أكثر من 40 ? منها يعتبر ودائع لأجل، فإنها تضمن بذلك وجود قاعدة تمويل مستقرة قادرة على تجاوز فترة الضغوط، إضافة إلى ذلك يحمي قانون ضمان الودائع الذي تم سنه 2008 المودعين ويقلص بالتالي من مخاطر البنوك في الكويت.

وكان قطاع البنوك المحلية أعلن عن تراجع قدره 14.2 مليون دينار في الأرباح خلال النصف الأول من العام الحالي، حيث حقق القطاع أرباحاً بلغت 365 مليون دينار خلال النصف الأول من عام 2016 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، إذ حقق فيها 371.2 مليون دينار، كما تراجعت المخصصات 4 ملايين دينار خلال النصف الأول من العام الحالي، حيث بلغت 251 مليون دينار.

أضف تعليقك

تعليقات  0