دراسة: الإكثار من تناول الملح يزيد من نوبات «الربو»


كشفت دراسة أمريكية بجامعة “أنديانا” عن وجود علاقة وثيقة بين الإكثار من تناول الملح وزيادة نوبات الربو التي تظهر مع بذل المجهود البدني.

وتعد التغذية الخاصة لمرضى الربو مهمة للنمو ولعمل أعضاء الجسم بكفاءة خاصة الجهاز التنفسي، كما أنها تقوي المناعة في الحالات الطبيعية وتزيد من قدرة جهاز المناعة على مقاومة الالتهابات المتكررة في الجهاز التنفسي وذلك من خلال جملة من الأمور.

وينصح خبراء مرضى الربو بتناول السوائل بكمية كافية وتناول الخضر والفواكه الطازجة واللحوم والأسماك والبقول والحبوب المحتوية على المعادن والفيتامينات والأملاح، وتقليل الدهون لتخفيف الوزن وتقليل الملح ومحصلة الغذاء الصحي هي وزن طبيعي وجسم يملك حاجته الحيوية من الفيتامينات والمعادن والأملاح وجهاز مناعة ذي كفاءة عالية.

وحث الخبراء بشرب الماء أثناء نوبات الربو أو السوائل بكمية كافية، كي تصبح إفرازات الجهاز التنفسي أكثر ليونة ويسهل على المريض إخراجها مع البلغم، فالجفاف يزيد من حدة نوبات الربو وهو ما يحصل أثناء نوبات الربو عبر خروج الماء من الجسم بكثرة من خلال التنفس والعرق.

أضف تعليقك

تعليقات  0