الميليشيات تعترف بتعاون «حزب الله» وإيران في مجال الصواريخ


كشف قائد القوات الجوية المُسيطَر عليها من قبل الميليشيات في صنعاء، اللواء إبراهيم الشامي، عن تلقيها دعماً فنياً كبيراً في صناعة الصواريخ من «حزب الله» اللبناني والقوات الإيرانية، مكنتها من تحويل صواريخ تابعة للدفاع الجوي إلى صواريخ باليستية بعيدة المدى.

وقال في مداخلة له بقناة «المسيرة» التابعة للميليشيات، إن القوات الجوية بعد تلقيها الضربات وشلّ فعاليتها من قبل مقاتلات التحالف في أولى عملياتها «اتحدت مع قوة ألوية الصواريخ لإعادة ترتيبها وتوحيد جهودها بمساندة فنية من جهات عربية شقيقة وأخرى صديقة، والاستفادة من تجربة حزب الله في حربه مع إسرائيل في 2006».

وأضاف: «لقد تمكنا من تحويل صواريخ ذات مدى صغير تابعة للقوات الجوية، بالتعاون مع ألوية الصواريخ، وبجهود خبراء فنيين في حزب الله وإيران، وبعد الحصول على حشوة متفجرة من دولة صديقة (في إشارة إلى إيران) تمكنا من تطوير تلك الصواريخ وتحويلها إلى صواريخ ذات مدى طويل وشديدة الانفجار».

أضف تعليقك

تعليقات  0