‏المتهمان الإيرانيان دخلا البلاد كلا على حدة خلال الشهرين الماضيين ‏


 أعلنت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية مساء اليوم الخميس أن الأجهزة الأمنية المختصة والمكلفة بتأمين الحسينيات والحفاظ على سلامة مرتاديها، تمكنت من رصد وضبط اثنين من الجنسية الإيرانية وهما المدعو حسن علي من مواليد 1989، والمدعو عادل عبدالرحيم من مواليد 1978 وهما يقومان بتصوير احدى الحسينيات بمحافظة حولي وبمواقع أخرى وتم العثور بهواتفهما النقالة على صور تثير حولهما الريبة والاشتباه، وقد دخلا البلاد كل على حدة خلال الشهرين الماضيين.

وقد تم إحالتهما إلى الأجهزة المختصة لإستكمال التحقيقات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وتعكف الأجهزة الأمنية على مواصلة عمليات البحث والتحري واستكمال كافة جوانب القضية.

وتؤكد الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بالوزارة أن الأجهزة الأمنية ستظل العين الساهرة على أمن البلاد وأمان المواطنين وأنها لن تسمح لكائن من كان باستغلال هذه المناسبة لتعكير صفو امن وطننا الغالي أو المساس بأمن مواطنيه.

أضف تعليقك

تعليقات  0