‏واشنطن تتهم روسيا رسمياً بتنفيذ هجمات الكترونية "للتأثير على الانتخابات" ‏

اتهمت الحكومة الأميركية رسميا روسيا بالوقوف وراء حملة هجمات إلكترونية في الآونة الأخيرة استهدفت منظمات تابعة للحزب الديمقراطي.

وجاء في بيان للحكومة الأمريكية امس الجمعة بشأن التسلل إلى منظمات سياسية "نعتقد -بناء على مجال وحساسية هذه الجهود- أن مسؤولين كبار في روسيا هم فقط من يقدرون على إعطاء الإذن بمثل هذه الأنشطة."

والبيان الذي أصدرته وزارة الأمن الداخلي ومكتب مدير المخابرات الوطنية لم يوجه اللوم للحكومة الروسية في محاولات التسلل الى أنظمة الانتخابات التابعة للدولة لكنه قال "إن فحصا دقيقا وتجسسا" على هذه الأنظمة بدأ في معظم الحالات من خوادم تشغلها شركة روسية. وجاء في نص البيان "هذه السرقات وعمليات الكشف عن المعلومات تهدف للتدخل في العملية الانتخابية بالولايات المتحدة. على كل حال لسنا الآن في وضع يتيح لنا نسب هذا النشاط للحكومة الروسية."

أضف تعليقك

تعليقات  0