"الداخلية" : إحتواء معاناة 12 ألف فلسطيني من حملة الوثائق


 يعمل وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والإقامة اللواء الشيخ مازن الجراح على حل معاناة 12 ألف فلسطيني من حملة الوثائق المقيمين على أراضيها، بعدما ضاقت السبل بآلاف منهم انتهت إقاماتهم لانتهاء صلاحية وثائقهم ومنع تزايد تبعاتها الأمنية والاقتصادية والسياسية.

وأوضح اللواء الجراح وجود ما يقارب من 5 آلاف فلسطيني من حملة الوثائق منتهية إقاماتهم وجار العمل على حل مشكلتهم، معلناً قرب إيجاد حل لقضيتهم خلال أيام، من خلال مقترح تم رفعه الى نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد.

ويتضمن المقترح على فحواه «أنه ونظراً لأوضاع أكثر من 12 ألف فلسطيني من حملة وثائق السفر المصرية والسورية والعراقية واليمنية من المقيمين في البلاد والذين ترفض الدول المانحة لهم وثائق السفر تجديد الوثائق لاسباب عدة، منها رفض سيادي بالنسبة لحملة الوثائق المصرية، أو صعوبة تجديد الوثائق بسبب الحروب كما في سورية واليمن والعراق، الأمر الذي سينعكس سلباً على الوضع الأمني في البلاد

أضف تعليقك

تعليقات  0