الركود يضرب مبيعات السيارات بتراجع 27%


تراجعت مبيعات السيارات في الكويت نحو %27 في 8 أشهر (من يناير إلى أغسطس)، ووصل العدد المباع 60859 سيارة مقابل 83230 سيارة للفترة المقابلة من العام 2015.

وشمل الهبوط معظم الأنواع ما عدا فئة قليلة من السيارات لاسيما الفارهة منها والتي عدد مبيعاتها قليل نسبيا قياسا إلى الاجمالي.

وبلغ عدد السيارات المباعة منذ بداية العام وحتى شهر يونيو الماضي 51580 سيارة، وصلت نسبة مبيعات السيارات اليابانية منها إلى %60، باجمالي عدد سيارات 30867 سيارة، ثم تأتي السيارات الأميركية بنسبة %17 حيث تم بيع 8698 سيارة، اما السيارات الكورية فبلغت حصتها %10.3 من مبيعات النصف الأول من 2016 بعدد سيارات بلغ 5334 سيارة، وعن السيارات الآسيوية الاخرى فبلغت نسبتها %3 بعدد 1352 سيارة، واخيراً السيارات الأوروبية بلغت نسبتها %10 باجمالي عدد 5329 سيارة. اما عن مبيعات شهر يوليو الماضي فبلغت 10722 سيارة على مستوى كل وكالات السيارات في الكويت.

يأتي ذلك بعد صاحب قرار زيادة أسعار البنزين، وعدم استقرار الأوضاع السياسية الاقليمية، مع تعقيدات الحصول على قروض شراء السيارة، حدوث تغيرات على مستوى سلوك الافراد ووكالات السيارات ومصانعها على حد سواء، فالافراد اصبحوا يتوجهون نحو شراء السيارات الجديدة قليلة الاستهلاك للبنزين (4 سلندر)، أو تبديل سياراتهم الحالية باخرى اقتصادية، كما ان وكالات السيارات بدأت تقليل كميات طلبيات السيارات الجديدة (موديل 2017) وزيادة العروض والخصومات على السيارات المعروضة حالياً، محاولة تقليل تراجع ايراداتها والتخلص من المخزون لديها.

وصل عدد السيارات التي تم بيعها في السوق الكويتي خلال العام الماضي 116583 سيارة، بلغت نسبة السيارات الاميركية منها %14.9 حيث بلغ عددها 17383 سيارة، اما السيارات اليابانية فبلغت حصتها %60 من اجمالي مبيعات السوق بواقع 70339 سيارة، بينما بلغت حصة السيارات الكورية %11 من حجم السوق خلال العام الماضي بإجمالي مبيعات وصلت الى 12803 سيارات، والسيارات الآسيوية الأخرى بلغت حصتها %2 باجمالي عدد سيارات مباعة 2188 سيارة، واخيرا السيارات الاوروبية بلغت حصتها %12 حيث وصل حجم مبيعاتها 13870 سيارة خلال العام الماضي.

أضف تعليقك

تعليقات  0