الوزير الصالح : نستهدف استدانة 3 مليارات دينار من الأسواق الأجنبية


قال نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية ووزير النفط بالوكالة أنس الصالح ان الكويت تمتلك من الاحتياطيات ما يساعدها على اتخاذ قرارات يمكنها التعامل من خلالها مع التراجع الذي تشهده اسعار النفط العالمية.

واضاف الوزير الصالح في لقاء اليوم مع محطة «سكاي نيوز عربية» على هامش مشاركته في اجتماعات صندوق النقد الدولي في العاصمة الامريكية واشنطن ان هذه القرارات التي تتخذها الكويت تكون مدروسة ومتانية.

واوضح ان الكويت ووفقا للسياسة المالية والاقتصادية الرشيدة التي تتبعها منذ اكثر من 60 عاما تمكنت بشكل دائم من ايجاد فوائض مالية ترحل الى صندوق الاجيال القادمة مشيرا الى ان العوائد الاتية من الاستثمارات لاتدخل في ايرادات الموازنة العامة للدولة.

وذكر ان سعر التعادل في الموازنة العامة للدولة يبلغ نحو 66 دولارا للبرميل مضيفا ان لدى الكويت قدرة على تحمل اسعار النفط لمدة محدودة مع السعي الى تفعيل اجراءات اصلاحية خلال هذه المدة لنخفض من المصروفات ونعظم من الايرادات.

وعن الدين العام قال الوزير الصالح انه بمقارنة نسبة الدين العام باجمالي الناتج المحلي للكويت فانه سيكون هناك اقبال كبير على اصدارات الدين الكويتية في الاسواق العالمية.

وافاد بان الاستدانة من السوق المحلية مستمرة حيث بلغت نحو ملياري دينار كويتي موضحا ان المستهدف من الاستدانة هو نحو ملياري دينار من السوق المحلية وثلاثة مليارات دينار من الاسواق الاجنبية.

أضف تعليقك

تعليقات  0