البحث عن جثمان ضابط سعودي أغرقته الأمواج في أمريكا


تقوم فرق البحث والإنقاذ الأمريكية، لليوم الثاني على التوالي؛ بالبحث عن جثمان أحد منسوبي كلية الملك عبدالعزيز الحربية؛ الذي جرفته أمواج شواطئ ولاية تكساس الأمريكية في أثناء رحلة نزهة قام بها مع زملائه.

ووفقاً لموقع”سبق”كان الملازم محمد بن خالد بن محمد جروة السبيعي (26 عاماً)؛ قد تمّ ابتعاثه للولايات المتحدة الأمريكية من قِبل كلية الملك عبدالعزيز الحربية، وخرج برفقة عددٍ من زملائه للنزهة، وتحديداً لأحد شواطئ ولاية تكساس الأمريكية، صباح أمس الأول، وكانت الأقدار سريعة في غرق “السبيعي”؛ بينما أنقذت العناية الإلهية زملاءه من غدر الأمواج التي حاولت النيل منهم أيضاً.

وحاولت فرق الإنقاذ الأمريكية اللحاق به؛ إلا أن قدر الله، ثم عنف أمواج البحار كان سريعاً في التهام جثمانه الذي لا يزال مفقوداً، فيما توقّف البحث حالياً نظراً لدخول المساء؛ وتنوي الفرق معاودة بحثها عنه صباح اليوم الثالث بحسب التوقيت هناك.

وناشد ذوو الضابط المفقود، السفارة السعودية بالولايات المتحدة الأمريكية بالتحرّك والاهتمام في البحث عن جثمان غريقهم الذي مضى على فقدانه يومان بلا أيّ نتائج مطمئنة حتى اللحظة.

أضف تعليقك

تعليقات  0