الرياض: الاعتداء على المدمرة الأمريكية عمل إرهابي

أكد مجلس الوزراء السعودي، اليوم الاثنين، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ضرورة وقوف الدول العربية إلى جانب الشعب السوري، وبذل كل الجهود الممكنة على المستوى الدولي لتوفير ممرات آمنة لتوصيل مواد الإغاثة للمواطنين، ومطالبة المجتمع الدولي بالخروج من صمته إزاء جرائم النظام السوري. وجدد المجلس تأكيد المملكة العربية السعودية على الحق المشروع لدول منطقة الشرق الأوسط في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، وفق معايير الوكالة الدولية للطاقة الذرية وإجراءاتها وتحت إشرافها، وتشديد المملكة أمام أعمال الدورة 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة على أهمية تنفيذ اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية في سوريا.

وأشاد مجلس الوزراء بنتائج مناورات «درع الخليج 1» التي نفذتها القوات البحرية الملكية السعودية – الأسطول الشرقي – في مياه الخليج العربي وبحر عمان مروراً بمضيق هرمز، واستنكر مجلس الوزراء السعودي، هجوم ميليشيات الحوثي، وصالح على المدمرة الأمريكية ماسون، في مضيق باب المندب، مؤكدا أن الميليشيات الانقلابية في اليمن، المدعومة من إيران، تعرض الملاحة الدولية للخطر.

أضف تعليقك

تعليقات  0