تدشين أول أمانة "موحدة" للفتوى في العالم.. الاثنين


تدشن القاهرة، الاثنين المقبل، أول أمانة عامة "موحدة" للفتوى في العالم الإسلامي، بحسب تأكيدات مفتي الديار المصرية د. شوقي علام

وقال المفتي (في بيان): "إن إنشاء أول كيان إسلامي جامع لدور وهيئات الإفتاء على مستوى العالم، هدفه مواجهة فتاوى التطرف والإرهاب".

وأكد أن هدفه أيضًا "التصدي لغير المتخصصين في الفتوى، والسعي الحثيث لوضع ضوابط وقواعد محددة لضبط إصدار الفتوى على مستوى العالم الإسلامي".

ويتم إطلاق المشروع الجديد خلال المؤتمر العالمي (تنظمه دار الإفتاء المصرية 17 و18 أكتوبر الجاري)، بعنوان "التكوين العلمي والتأهيل الإفتائي لأئمة المساجد للأقليات المسلمة".

ويشارك في المؤتمر قيادات دينية ومفتون وممثلو 80 دولة على مستوى العالم في فعاليات المؤتمر العالمي لدور وهيئات الإفتاء في العالم والذي سيصدر وثيقة القاهرة للجاليات المسلمة، حيث تقترح حلولاً عملية وعلمية لكل المشكلات التي تواجهها تلك الجاليات في الخارج.

وسيعلن المؤتمر (بحسب البيان)، عن إنشاء مرصد عالمي يرصد أوضاع الأقليات والجاليات الإسلامية في الخارج على مدار 24 ساعة، لمساعدة المفتين وعلماء الدين والخبراء في التعامل مع القضايا التي تخص الجاليات الإسلامية.

أضف تعليقك

تعليقات  0