ترامب يتهم الاعلام بـ«تزوير» الانتخابات لصالح كلينتون


اعتبر المرشح الجمهوري للرئاسة الاميركية دونالد ترامب السبت ان الاعلام "الفاسد" يسعى الى "تزوير" الانتخابات التي ستجري في نوفمبر المقبل لصالح منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون.

ووسط حالة الفوضى التي تشهدها حملته الانتخابية مع اتهامه بالتحرش جنسيا بعدد من النساء، سعى ترامب الى الظهور بمظهر ضحية "حملة تشويه" لسمعته ما دفعه الى تصعيد هجماته على منافسته قبل اسابيع من انتخابات الرئاسة.

وصرح ترامب امام انصاره في نيوهامشير ان "هيلاري تخوض السباق الى الرئاسة في انتخابات يبدو انها مزورة".

واضاف ان "الانتخابات تتعرض للتزوير من قبل الاعلام الفاسد الذي يطرح مزاعم خاطئة تماما واكاذيب في مسعى لانتخابها (كلينتون) رئيسة". ونشر ترامب تغريدة في وقت سابق السبت لمتابعيه على تويتر وعددهم 12 مليون شخص، قال فيها "يجب محاكمة هيلاري كلينتون ويجب ان تكون في السجن. ولكن بدلا من ذلك فانها مرشحة للرئاسة في انتخابات يبدو انها مزورة".

وفي هجوم جديد غريب على كلينتون، لمح ترامب الى انها تعاطت منشطات خلال المناظرة التلفزيونية الثانية التي جرت بينهما. وطلب اخضاعها لفحص قبل المناظرة التلفزيونية الاخيرة التي ستجري الاربعاء في لاس فيغاس. واضاف "لا ادري ما الذي يحدث معها.

في بداية المناظرة الاخيرة كانت نشيطة جدة في البداية. وفي النهاية وجدت صعوبة في الوصول الى سيارتها". وقال "انهم يخضعون الرياضيين الى فحص للمنشطات. اعتقد انها يجب ان تخضع لفحص للمنشطات قبل المناظرة. لم لا نفعل ذلك؟".

مع انخفاض نسبة التاييد له في استطلاعات الراي، واصل ترامب الاسبوع الماضي اتهامه الاعلام و"النخبة العالمية" بالعمل ضده مؤكدا ان كلينتون تتآمر لتدمير سيادة الولايات المتحدة. وقال لانصاره في نيوهامشير السبت "اما ان نفوز في هذه الانتخابات واما ان نخسر هذا البلد".

أضف تعليقك

تعليقات  0