نقابة الخدمة المدنية: الامتيازات متواصلة للقياديين رغم التقشف!


قال رئيس نقابة العاملين في ديوان الخدمة المدنية وبرنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة علي التويجري أنه بالرغم من مرحلة التقشف وضبط المصروفات التي تعيشها الدولة مازال مسلسل الهدر مستمرا حيث وافق مجلس الخدمة المدنية أخيرا على استثناء أحد الوكلاء من مرسوم القياديين رقم 296 لسنة 2015 والذي تم تعيينه أساسا باستثناء من المرسوم بحيث تم منحه زيادة خاصة بما يقارب 1500 دينار لمساواته بكادر مراقبي شؤون التوظيف ومنحه المكافأة الخاصة علاوة على ذلك".

و حذر التويجري مجلس الخدمة المدنية من مغبة الاستمرار في اتباع سياسة الكيل بمكيالين والمزاجية عند إصدار الاستثناءات لبعض الأشخاص المحسوبين داعيا رئيس مجلس الخدمة المدنية إلى ضرورة النظر في المكافآت واللجان والفرق التي مضى على الكثير منها أكثر من عامين دون منح المستحقين منهم حقوقهم القانونية بحجة أن المرحلة الحالية هي مرحلة تقليص للميزانية وضبط للمصروفات في جميع وزارات ومؤسسات الدولة في أننا نشاهد ونسمع عن صرف مكافآت استثنائية للمحسوبين والمقربين دون اكتراث بمعاناة المستحقين.

أضف تعليقك

تعليقات  0