حملة أمنية صحية على الصيدليات قريباً


 تجري وزارة الداخلية تنسيقا مع وزارة الصحة لشن حملة أمنية صحية مشتركة على الصيدليات التي تبيع الأدوية بدون وصفات طبية، وخصوصاً الأدوية المخدرة والمؤثرات العقلية.

وأكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الأمن الجنائي اللواء عبدالحميد أن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات تشن حالياً واحدة من اكبر حملاتها ضد تجار هذه المادة المخدرة.

ولفت عبد الحميد الى ان قطاع الأمن الجنائي لديه قاعدة بيانات كاملة عن تجارها ومروجيها منذ نحو عامين، الا ان هذه المادة غير مدرجة في جدول المخدرات والمؤثرات العقلية، مشددا على ان هناك اجراءات صارمة تنتظر الصيدليات المخالفة تصل الى حد إلغاء التصريح الخاص بالصيدلية والصادر من وزارة الصحة.

أضف تعليقك

تعليقات  0