الحمود يكرم نخبة من الفنانين والمثقفين ضمن فعاليات "اكسبو 965"


أكد وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب ورئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الشيخ سلمان الحمود الصباح حرص المجلس على المحافظة على التراث الكويتي والأعمال الحرفية التقليدية.

وأعرب الوزير الحمود في تصريح له على هامش حضوره ورعايته معرض «إكسبو 965» للمعارض التراثية والحرفية عن سعادته بمشاركة هذا العدد الكبير من أبناء الكويت، بمن فيهم الشباب، في فعاليات هذا المعرض التراثي مما يؤكد حرصهم على المحافظة على تراث بلدهم

ونوه بجهود فريق «إكسبو 965» ومنسقه العام الباحث محمد علي كمال، على عملهم المميز للحفاظ على الحرف اليدوية والتراث الكويتي، واقتناء كل جميل وتراثي والمشاركة في مثل هذه المعارض التراثية.

وقال إن المجلس الوطني للثقافة يفتخر بجهود الشباب المشاركين في هذا المعرض وأعضاء الفريق كافة، مؤكدا سعي المجلس إلى دعمهم بكل الإمكانات ومن خلال الحرص على تشكيل جمعية متخصصة للأعمال الحرفية التقليدية.

ولفت إلى «دور أبناء الكويت بمن فيهم الشباب ودور وسائل الإعلام في نشر التراث الكويتي المرتبط بهويتنا الوطنية التي نعتز بها».

وقام الوزير الحمود، بعد اطلاعه على مقتنيات المعرض، بتكريم نخبة من المتميزين على الساحة الكويتية، ومنهم فنانون كويتيون كالفنانة حياة الفهد والفنان سعد الفرج والفنان خالد العقروقة (ولد الديرة)، ومن بين المكرمين أيضا- فضلا عن السنعوسي واليوحة- عدد من الباحثين في التراث والمهتمين بالثقافة والفنون والآداب، من بينهم الزميل حمزة عليان سكرتير تحرير القبس ومدير مركز المعلومات، والزميل الإعلامي جاسم أشكناني والزميل الإعلامي أحمد شمس الدين.

وكان المعرض الذي ينظمه فريق «إكسبو 965» قد انطلق الثلاثاء في قاعة أحمد العدواني برعاية الوزير الحمود بمشاركة 70 مبدعا يقدمون من خلاله مقتنياتهم التراثية وحرفهم التقليدية.

(كونا)

أضف تعليقك

تعليقات  0