«التجارة» تطلب من «القصّر» شهادة بقيمة قرض المتوفى وعنوان منزله


طلبت وزارة التجارة والصناعة من الهيئة العامة لشؤون القصر تزويدها شهادة «لمَنْ يهمه الأمر»، تتضمن بيانات المستفيدين ممَنْ هم في وصايتها، وذلك استيفاء لمتطلبات إدارة التموين وقسم السلع والمواد المدعومة.

ووفقاً للبيانات المطلوب تضمينها في الشهادة، يتعين تحديد قيمة القرض العقاري ونوعه والمبلغ المتبقي من قيمته، علاوة على تفويض من تراه «الهيئة» مناسباً لتسلم المواد الانشائية المدعومة، علماً بأن هذه المواد تشمل الاسمنت والحديد والطابوق الأبيض العازل والطابوق الاسمنتي والخرسانة، إضافة إلى تكييف حسب نوع القرض، وأصباغاً خشنة أو طابوقاً جيرياً.

وأشارت «التجارة» إلى ضرورة أن تكون شهادة «لمَنْ يهمه الأمر» الصادرة من الهيئة من غير تحديد الجهة لاستخدامها في الوزارة والشركات الموردة للمواد الانشائية المدعومة، مع الافادة باسم المتوفى وعنوان المنزل المعني بالقرض.المصدر الراي

أضف تعليقك

تعليقات  0