وزير الداخلية: أمن دول الخليج لا يتجزأ .. ومصيرنا واحد


أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد عن مشاعر الفخر والاعتزاز لجهود القوة الأمنية الكويتية المشاركة في تمرين أمن الخليج العربي 1، وما أبرزته من كفاءة واحترافية ومستوى عال في الأداء ودرجة متميزة في التعاون والتنسيق مع القوات الأمنية الخليجية الشقيقة المشاركة.

واضاف ان عناصر القوة المشاركة برهنت على درجة الجدية والانضباط والالتزام وسرعة المبادرة التي أبرزها التمرين الذي يهدف بالدرجة الأولى إلى زيادة التنسيق المشترك من أجل مواجهة التحديات الأمنية، خاصة الإرهابية التي تلقي بظلالها على أمن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وأكد أن مشاركة قوات الأمن من الدول الخليجية الشقيقة في هذا التمرين الذي يعد الأول من نوعه هو رسالة حاسمة وقاطعة للجميع، بأن الدول الست الأعضاء في مجلس التعاون تجمعها أهداف واحدة، وأمنها لا يتجزأ ومصيرها مشترك، وتقف جميعا صفاً واحداً كالبنيان المرصوص في وجه أي تهديد لأية دولة من الدول الأعضاء، تجسيداً للتلاحم الخليجي والاجماع على وحدة الهدف والمصير.

أضف تعليقك

تعليقات  0