الجبير: تيران وصنافير سعوديتان منذ العصر العثماني


نفى سفير السعودية لدى القاهرة أحمد قطان ما نشرته بعض المواقع المصرية بشأن زيارة وفد رفيع المستوى من العائلة المالكة السعودية إلى مصر لبحث ملف العلاقات السعودية – المصرية، وحذّر السفير في بيان من تناقل الأخبار من دون التأكد من صحتها.

ويأتي هذا النفي في أعقاب زيارة أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط إلى الرياض الاثنين، في رحلة رافقه فيها السفير قطان، حيث التقى الملك سلمان بن عبدالعزيز.

ونفى السفير السعودي ما تردد حول قيام السلطات المصرية بطرده من القاهرة.

وقال لصحيفة الرياض إن كل ما يتردد عن هذا الكلام لا أساس له من الصحة.

في وقت تداول مصريون على نطاق واسع على موقع تويتر وسم (مصر_تطرد_السفير_السعودي) وخبر زيارة وفد ملكي سعودي إلى القاهرة.

تيران وصنافير سعوديتان في غضون ذلك، كشفت صحيفة مكة عن تصريحات لوزير الخارجية السعودي عادل الجبير شدد فيها على أن سعودية جزيرتي تيران وصنافير موثّقة منذ العصر العثماني، وأن المملكة عهدت إلى مصر حمايتهما في نهاية الأربعينات.

وأعطى الجبير تفاصيل مهمة في ملف الجزيرتين، اللتين أعادتهما القاهرة إلى عهدة الرياض خلال زيارة الملك سلمان إلى مصر في مارس الماضي، وذلك في إجابة عن سؤال وجه إليه خلال محاضرة ألقاها في مؤسسة ساساكوا للسلام في طوكيو.

وأضاف الجبير أنه عند توقيع اتفاقية كامب ديفيد أعادت إسرائيل شبه جزيرة سيناء والجزيرتين إلى مصر، مع تأكيد جميع الرؤساء المصريين على مدى السنوات الماضية اعترافهم بأن الجزيرتين سعوديتان.

من جانبه، دعا الأمين العام الأسبق للجامعة العربية عمرو موسى إلى تجاوز المملكة ومصر أي خلافات بينهما، لأنه ليس مقبولاً غياب البلدين عن مطبخ رسم مستقبل العالم العربي أمام الانخراط «الإيراني والتركي والأميركي والروسي» في صياغة حلول لقضايا المنطقة.

أضف تعليقك

تعليقات  0