مقاتلات سويسرية تطارد طائرة بوتين الرئاسية


وسط تزايد المخاوف من تهديد بحرب باردة جديدة بين الغرب وروسيا، قامت مقاتلات سويسرية بمطاردة جوية للطائرة الرئاسية الخاصة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين عبر الأجواء السويسرية، إلا أن الرئيس الروسي لم يكن على متنها، حيث كانت الطائرة الرئاسية تقل وفدا من الصحفيين وتتوجه نحو البيرو، بحسب صحيفة الديلي ميل البريطانية.

وقام أحد الركاب بتصوير شريط فيديو يظهر تحليق طائرة مقاتلة تحمل شعار سلاج الجو السويسري على مقربة من الطائرة الرئاسية.

وكتب أندريه كوليسنيكوف، رئيس تحرير مجلة «رشان بيونير»: «نحن نحلق فوق سويسرا، في مرحلة ما، الطائرة مع وفد الصحفيين مطوقة من 3 جهات بمقاتلات»

. وقال كوليسنيكوف «إن المقاتلات كانت قريبة جدا، حيث أمكننا رؤية وجوه الطيارين السويسريين، وكان من الممكن أن تصطدم الطائرة بالمقاتلات فيما لو حلقت على مقربة أكثر».

وعلى الرغم من المخاوف من أن يتم الطب من الطائرة الهبوط بشكل طارئ، إلا أن المقاتلات السويسرية انسحبت بعد وصولها حدود الأجواء السويسرية.

وتسود حالة من «التوتر» والوجود العسكري المتزايد في أوروبا الشرقية، خاصة مع الملفات الشائكة بين الغرب وروسيا فيما يتعلق بدول أوروبا الشرقية وتحالف موسكو مع الرئيس السوري بشار الأسد. يذكر أن روسيا أعلنت، أمس الجمعة، إطلاق صاروخ أسرع من الصوت يمكن أن يصل أجواء المملكة المتحدة في غضون 13 دقيقة. وفقاً لـ «سكاي نيوز»

أضف تعليقك

تعليقات  0