‏رئيس الفلبين بعد لقاء بوتين: أمريكا والدول الغربية.. «منافقة» ‏⁦‪


التقى الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي أمس السبت، نظيره الروسي فلاديمير بوتين الذي يعتبره رجلاً "شجاعاً"، منتهزاً الفرصة لتوجيه انتقادات جديدة إلى الولايات المتحدة.

وتم اللقاء بين دوتيرتي وبوتين على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادىء (أبيك) في ليما التي يشارك فيها 21 من زعماء الدول.

وشكل الخطاب العنيف لدوتيرتي مصدر قلق متزايد في العالم، وفق ما ترى واشنطن، بعد تهجمه على الولايات المتحدة ورئيسها باراك أوباما.

وقال دوتيرتي خلال اللقاء مع بوتين الذي استمر 45 دقيقة يوم السبت: "في الآونة الأخيرة، أرى أن الدول الغربية تقوم بمضايقة البلدان الصغيرة، لكن هذا ليس كل شيء، فهي منافقة إلى حد كبير".

وأضاف: "هي تدعي أنها بدأت حرباً لكنها في الواقع تخشى ذلك"، معتبراً أن هذه هي حال الولايات المتحدة ودول أخرى.

وتابع: "لقد شنت تلك الدول الحرب في العديد من البلدان، في فييتنام وأفغانستان والعراق لسبب وحيد هو وجود أسلحة الدمار الشامل، وفي النهاية لم تكن هناك أسلحة مماثلة".

أضف تعليقك

تعليقات  0