فرنسا تحذر من خطط إسرائيل لبناء مستوطنات جديدة في القدس الشرقية


دانت فرنسا اليوم الثلاثاء خطط إسرائيل لبناء مستوطنات غير شرعية جديدة في القدس الشرقية وخاصة على أراض مصادرة من فلسطينيين محذرة من "التأثير السلبي" لهذه الخطوة على عملية السلام مع الفلسطينيين.

وذكرت الخارجية الفرنسية في بيان ان التوسع الاستيطاني من شأنه أن يقوض إمكانية التوصل لحل لوضع القدس والذي لا يمكن التوصل اليه الا من خلال المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأضاف البيان ان قرار بلدية القدس بناء 500 وحدة سكنية جديدة بالقرب مما اطلقت عليها اسم مستوطنة (رامات شلومو) خارج اطار القانون سيزيد من عزل القدس عن الضفة الغربية ويقوض إمكانية التوصل الى حل نهائي بشأن وضع المدينة.

كما اكد ان بناء المستوطنات يعد عقبة كبيرة امام استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

على صعيد آخر دانت الوزارة في بيان منفصل الهجوم الذي استهدف مسجدا في العاصمة الأفغانية كابول امس الاثنين واسفر عن مقتل واصابة العشرات من بينهم اطفال.

وأعربت الوزارة عن تعازيها لأسر الضحايا متعهدة بدعم أفغانستان في حربها ضد "الإرهاب".

وكانت فرنسا قد أرسلت جنودا الى أفغانستان خلال الفترة من 2001 الى 2014 بيد انها قلصت اعداد تلك القوات لتبقي على مجموعة صغيرة لتدريب القوات الأفغانية.

أضف تعليقك

تعليقات  0