‏تقرير يكشف: مبيد حشرى ضمن 12 مادة كيماوية من مكونات السجائر ‏ ‏⁦

ذكر تقرير نشره الموقع النيوزلاندى " nzherald"، 12 مادة كيميائية توجد فى السيجارة واستخدامات كل منها وتأثيراتها على الصحة والمخ ، وتشمل هذه المواد الآتى:

1.النيكوتين: مبيد للحشرات

2.البيوتان: سائل تعبئة الولاعات

3.ميثانول: وقود التفاعلات النووية

4.الزرنيخ: مادة سامة

5.الميثان: غاز المجارى

6. حمض الخليك: الخل

7.أول أكسيد الكربون:غاز عديم اللون والطعم قابل للاشتعال

8.الأمونيا: منظف المرحاض

9.كادميوم: البطاريات

10.هيكسامين: سائل الولاعات المشعلة للفحم

11.تولوين: مذيب صناعى

12. حمض الاستيريك: وهو يستعمل فى صناعة الشمع والمطاط

وفى هذا الصدد أكد الدكتور محمود عمر- أستاذ أمراض الحساسية والصدر، ومؤسس ومستشار المركز القومى للسموم أن النيكوتين مبيد حشرى قوى، يستخدم فى إبادة الحشرات، حيث إنه يؤثر على الجهاز العصبى وأداء المخ ويسبب توترات عصبية ونفسية وسلوكية، وأيضا يؤثر على الكلى والجهاز الهضمى الكبد والجهاز التنفسى، كما يحدث ضيقا فى الشعب الهوائية ويحول الشخص إلى مصاب بالربو وتظهر أعراضه على شكل كحة وسعال والتهابات متكررة.

تابع أن بالنسبة لمادة البوتان فهى من المواد المسرطنة ويكون أكثر تأثيرا على الجهاز العصبى والكبد، أما بالنسبة للميثانول فإنه يسبب العمى عند تدخين الشخص فى مكان مغلق، ووجود الهيكسامين الموجود فى السجائر من المواد العطرية التى يكون استنشاقها مسبب للسرطان.

أشار الدكتور محمود عمرو إلى أن الزرنيخ أدى إلى موت معظم القيادات العالمية منها القيادة الرومانية والأوروبية فهم ماتوا بخمره ملوثة بالزرنيخ، ووجوده فى السجائر يؤثر على المدى البعيد على الجهاز العصبى والتنفسى، من الغازات التى تخرج من تحت الأرض، يؤدى إلى توقف الجهاز التنفسى عن العمل على المدى البعيد واختناقات تنفسية وتوتر فى الجهاز العصبى.

وأضاف أن بالنسبة لحمض الخليك فهو رائحته نفاذة ويخرج منه غازات مثل ثانى أكسيد الكربون وتأثيره على الجهاز العصبى والتنفسى، موضحا أن بالنسبة لأول أكسيد الكربون فهو غاز قاتل بصورة سلمية ويعد أحد أسباب الوفاة المفاجئة للمدخن فى حالة التدخين فى غرفة مغلقة يؤدى إلى فشل تنفسى نتيجة لعدم وصول الأكسجين للخلايا.

كما أوضح مؤسس ومستشار مركز السموم القومى أن عند حرق الأمونيا ينتج عنها أكاسيد النيتروجين التى تسبب الالتهابات الرئوية وانقباض فى الشعب الهوائية، وبالنسبة لتولوين من أكثر المواد العطرية سببا للسرطان، ومادة الكادميوم يحدث التهابات رئوية مثل الالتهابات السرطانية وتجمع دموى فى الحويصلات الهوائية ويؤثر على الكلى.

أما بالنسبة لحمض الاستيريك فهو الدخان الذى يخرج من السيجارة وينتج عنه التهاب فى الشعب الهوائية والجيوب الأنفية والقصبة الهوائية.

أضف تعليقك

تعليقات  0