فوزية أبل ضرورة التعاطي مع الدعوات الأخيرة التي نادت بجعل التصويت لمنصب الرئيس


رأت الكاتبة فوزية أبل ضرورة التعاطي مع الدعوات الأخيرة التي نادت بجعل التصويت لمنصب الرئيس والمناصب القيادية الأخرى في الجلسة الافتتاحية لمجلس الأمة نداء بالاسم بدلا من الانتخاب السري ، ودراستها دستوريا وقانونيا .

وأشارت أن منصب الرئيس ونائبه وأمين السر والمراقب أهم مناصب مجلس الأمة على الاطلاق ، فضلا عن أن تلك المناصب تشكل مكتب المجلس الذي يمتلك سلطات واسعة .

ودعت أبل الهيئة الدستورية في مجلس الأمة والخبراء الدستوريين من خارج المجلس لدراسة آراء الشارع السياسي والدعوات النيابية التي صبت في هذا الاتجاه ، والإدلاء برأيهم مكتوبا قبل الجلسة الافتتاحية ، والتي سيتم فيها التصويت .

أضف تعليقك

تعليقات  0