البرلمان العراق يؤكد رفضه القاطع لأي مشروع لتقسيم بلاده

كونا ــ  اكد رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري اليوم الأربعاء رفضه القاطع لأي مشروع لتقسيم بلاده وتحويلها الى دويلات صغيرة "تحت أي مبرر".

وقال الجبوري خلال مؤتمر للتركمان في العراق انه ليس ضد "اي استحقاق نص عليه الدستور" مشددا في الوقت نفسه على انه "يجب ان تؤخذ مصلحة البلاد العليا ووحدتها بعين الاعتبار تجاه اي مشروع نشاز يمس بالوطن".

واضاف "سندافع عن ذلك بكل ما أوتينا من قوة ولن نسمح بتطبيق فكرة التجزئة والتقسيم والتفكيك ‏تحت أي تبرير او تبويب يسوقه هذا الطرف او ذاك موظفا الدستور ومختبئا خلفه لتمرير طموحاته ‏المريضة في تحويل العراق الى دويلات صغيرة".

وذكر الجبوري ان "العراق كل لا يتجزأ ومن يسعى الى العيش خارج اطار هذه الدولة فليبحث عن وطن اخر" مشددا على "عدم التنازل عن اي شبر من ارض العراق لصالح المشاريع العدوانية الخارجية مهما كان الثمن".

يذكر ان عددا من الجهات السياسية في العراق تضع ضمن خططها المستقبلية الاستفادة من نصوص دستورية في اقامة فيدراليات جديدة في البلاد الامر الذي يثير مخاوف البعض من ان هذه الفيدراليات ربما تكون بوابة لتقسيم البلاد.

أضف تعليقك

تعليقات  0