وفد "الصداقة البرلمانية الأولى" التقى مفتي قرغيزستان وزار الجامعة الإسلامية

في إطار زيارته إلى جمهورية قرغيزستان التقى وفد مجموعة الصداقة البرلمانية الأولى برئاسة النائب د. وليد الطبطبائي اليوم مفتي عام الجمهورية الشيخ مقصدبيك طوقتوموشيف

. وتطرق اللقاء إلى الأنشطة التي تقوم بها دولة الكويت بمختلف المستويات الحكومية والأهلية في قرغيزستان من خلال البعثات الدراسية وفتح المدارس والمراكز العلمية والخيرية.

وقال طوقتوموشيف إن دار الإفتاء في قرغيزستان قد اتفقت مع جامعة الكويت على استقدام بعض المدرسين والأساتذة الجامعيين من الكويت عقب شهر رمضان المبارك.

وأضاف أن دار الإفتاء لديها 9 فروع في قرغيزستان وتسعى إلى تعزيز العلاقات الثنائية بينها وبين الكويت، مؤكدا أن الكويت ساهمت في افتتاح العديد من المساجد ودور الأيتام والطرق والآبار في قرغيزستان.

من جهته أكد النائب د. وليد الطبطبائي أن مساعدة دولة الكويت للمسلمين عبر العالم تنبع من الإحساس بالمسؤولية تجاه إخوانهم المسلمين، معربا عن شكره للمفتي العام على حسن الضيافة.

بدوره اعتبر النائب محمد هايف ان مساهمات دولة الكويت سواء الرسمية أو الأهلية تنبع من اهتمامها بنشر تعاليم الدين الإسلامي الحنيف، داعيا إلى ضرورة السعي لوضع تشريع يسمح بتدريس الدين الإسلامي في المدارس الحكومية.

من جانبه شدد النائب خالد العتيبي على سعي الكويتيين الدائم للمساهمة في أعمال الخير ومساعدة الدول المسلمة، مبديا سعادته والوفد البرلماني لرؤية منشآت الجالية الإسلامية في قرغيزستان.

من جهة أخرى قام الوفد بزيارة إلى جامعة قرغيزستان الإسلامية،وألقى النائب د. وليد الطبطبائي محاضرة قصيرة عن الإسلام وتعاليمه إلى مجموعة من الطلبة في الجامعة دعاهم خلالها إلى السعي لنشر تعاليم الدين الإسلامي الحنيف.

وتحدث النائب محمد هايف إلى الطلبة ممتدحا سعي الطلبة إلى تعلم العلوم الدينية، مشددا على أهمية الإخلاص لله في السعي العلمي.

وقال بدوره النائب خالد العتيبي إن مثابرة الطلبة في تحصيل العلم تلعب دورا أساسيا في إنشاء جيل قادر على بناء وطنه.

يذكر أن وفد مجموعة الصداقة البرلمانية الأولى برئاسة النائب د.وليد الطبطبائي يزور جمهورية قيرغيزستان حتى 20 مايو الجاري. ويضم الوفد إضافة للطبطبائي النائبين خالد العتيبي ومحمد هايف.

أضف تعليقك

تعليقات  0