الجيش السوري يستعيد السيطرة على قريتين بعد هجوم دام للجهاديين

استعاد الجيش السوري السيطرة على قريتين غداة هجوم دام شنه تنظيم الدولة الاسلامية في محافظة حماة الواقعة وسط سوريا، بحسب ما أورد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وسيطرت قوات النظام على قريتي عقارب والمبعوجة اللتين يقطنهما مواطنون من المسلمين السنة ومن أبناء الطوائف الإسماعيلية والعلوية والجعفرية.

وكان التنظيم الجهادي شن هجوما الخميس على القريتين أوقع 25 قتيلا من المدنيين بينهم خمسة أطفال و27 مقاتلا من قوات الدفاع الوطني ومسلحين قرويين موالين للنظام، بحسب الحصيلة الاخيرة للمرصد، فيما قتل عشرة مسلحين من صفوف الجهاديين.

وأكدت وكالة سانا الرسمية ان الهجوم أسفر عن سقوط 52 قتيلا من بينهم 15 طفلا، مضيفة ان عددا كبيرا من الضحايا بترت اعضاؤهم وقطعت رؤوسهم.

وكانت قرية المبعوجة تعرضت لهجوم من قبل تنظيم الدولة الاسلامية في اذار/مارس 2015 قام عناصره حينها باعدام 37 مدينا وخطف 50 أخرين، نصفهم من النساء.

وتتقاسم قوات النظام والفصائل المعارضة وتنظيم الدولة الاسلامية السيطرة على محافظة حماة المحاذية لست محافظات سوريا.

ويتواجد تنظيم الدولة الاسلامية اساسا في الريف الشرقي فيما تسيطر الفصائل المعارضة على مناطق في الريف الشمالي.

من جهة أخرى، أشار المرصد الجمعة الى مقتل 22 عسكريا من قوات النظام و40 جهاديا في معارك في شرق محافظة حلب خلال الساعات الـ24 الماضية.

وأوقع النزاع السوري المستمر منذ ست سنوات اكثر من 320 الف قتيل وأدى إلى نزوح أكثر من نصف السكان وتدمير الاقتصاد والبنى التحتية في البلاد.

أضف تعليقك

تعليقات  0