سمو أمير البلاد يتوجه الى المملكة العربية السعودية


بحفظ الله ورعايته غادر حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه والوفد الرسمي المرافق لسموه ارض الوطن عصر اليوم متوجها إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة وذلك لترؤس وفد دولة الكويت في اللقاء التشاوري السابع عشر لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والقمة الخليجية - الأمريكية والقمة العربية الإسلامية - الأمريكية والمزمع عقدهم في العاصمة الرياض.

وقد كان في وداع سموه رعاه الله على أرض المطار سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ومعالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم ومعالي الشيخ جابر العبدالله الجابر الصباح ومعالي الشيخ فيصل السعود المحمد الصباح ومعالي نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ومعالي وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح وكبار القادة بالجيش والشرطة والحرس الوطني والإدارة العامة للإطفاء.

ويرافق سموه حفظه الله وفد رسمي يضم كلا من معالي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية أنس خالد الصالح ومدير مكتب حضرة صاحب السمو أمير البلاد احمد فهد الفهد والمستشار بالديوان الأميري محمد عبدالله ابوالحسن ورئيس المراسم والتشريفات الأميرية الشيخ خالد العبدالله الصباح الناصر الصباح ونائب وزير الخارجية خالد سليمان الجارالله ورئيس الشؤون الإعلامية والثقافية بالديوان الأميري يوسف حمد الرومي ورئيس الشؤون السياسية والاقتصادية بالديوان الأميري الشيخ فواز سعود ناصر سعود الصباح وكبار المسؤولين بالديوان الأميري ووزارة الخارجية. رافقت سموه السلامة في الحل والترحال.

أضف تعليقك

تعليقات  0