‏بوتين يتهم واشنطن بالتدخل في إعادة انتخابه بـ2012


اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين واشنطن بالتدخل دائما في الانتخابات الروسية، وقال إن تدخلها ضد إعادة انتخابه عام 2012 كان عدوانيا بشكل خاص، وإنها فعلت الشيء نفسه مع دول، جاء ذلك ردا على سؤال للمخرج الأمريكي أوليفر ستون في فيلمه الوثائقي «مقابلة مع بوتين«،حسبما ذكرت اليوم الجمعة قناة«روسيا اليوم».

وقال إن «الشركاء الأمريكيين يعرفون ذلك، وقلت وتحدثت (لوزير الخارجية السابق جون) كيري، و(الرئيس السابق للولايات المتحدة باراك) أوباما، إنه كان يصعب علينا أن نتصور قيام الموظفين الدبلوماسيين الأمريكيين بالمشاركة بقوة وعدوانية في الحملة الانتخابية في روسيا. حسنا، لقد نظّموا وشاركوا في الاجتماعات مع قوى المعارضة الموالية للغرب حتى داخل السفارة الأمريكية، وقاموا بتمويلها، كما شاركوا بقوة وفعالية في كل أنواع أنشطة المعارضة ومسيراتها.

مع العلم أن على السلك الدبلوماسي القيام بمهمات أخرى، على رأسها إقامة وبناء علاقات دبلوماسية طيبة بين الدول». وأشار بوتين إلى أن مزاعم «تأثير روسيا على الانتخابات الأمريكية « هي نظرية خاطئة، الهدف منها تقويض شرعية رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، فضلا عن تحويل العلاقات بين البلدين لأداة للصراع السياسي الداخلي،بحسب سبوتنيك.

وأضاف الرئيس بوتين، أن موسكو لا تستعجل إمكانية عقد اجتماع لقادة روسيا والولايات المتحدة، لكنها ستستجيب في حال وجود اقتراح عملي من قبل الولايات المتحدة. يذكر أن الولايات المتحدة اتهمت روسيا بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي فاز بها الرئيس دونالد ترامب ، غير ان موسكو نفت ذلك .

والفيلم الوثائقي المسمى «مقابلة مع بوتين»، عمل عليه المخرج الأمريكي أوليفر ستون لمدة سنتين وصولا لربيع العام الجاري 2017، وهو عرض بحلقاته الأربع منذ يوم الاثنين على قناة «شوتايم» الأمريكية.

أضف تعليقك

تعليقات  0