السويط يسأل عن خطة الأشغال لرفع الرمال عن الطرق في موسم البوارح

أعلن النائب ثامر السويط عن تقديمه سؤالا برلمانيا إلى وزير الأشغال العامة عبد الرحمن المطوع عن خطة وزارة الأشغال الخاصة بنقل وإزاحة الكثبان الرملية من الطرقات الرئيسة، في موسم البوارح المعروف بشدة الرياح فيه وبكثرة تحرك الرمال.

ونص السؤال على ما يأتي: نحن الآن مقبلون على موسم البوارح المعروف بشدة الرياح فيه وبكثرة تحرك الرمال "السافي" الذي يغطي بدوره كافة شوارع المناطق سواء الشمالية أو الجنوبية، والجميع يعلم أنه خلال أشهر الصيف وتحديداً من يونيو إلى أغسطس تزحف الرمال على الشوارع والطرق الرئيسة بخاصة طريق "المطلاع والسالمي والصبية" ما تتسبب في تشكيل كثبان رملية في الشوارع تعيق سير المركبات وتتسبب في حوادث كثيرة.

لذا يرجى إفادتي وتزويدي بالآتي:

1- ما خطة وزارة الأشغال الخاصة بنقل وإزاحة الكثبان الرملية من الطرقات الرئيسة؟

2- كم عقدا وقعت وزارة الأشغال العامة لإزالة الرمال خلال السنتين الماضيتين؟

3- يرجى تزويدي بكافة العقود الخاصة بإزالة الرمال في المنطقة الشمالية، مع عدد الأليات والكلفة المالية لكل العقود، وكيف تمت طريقة ترسية العقود؟ وهل كان هناك إعلان قبل الترسية؟

4- - كم عدد معدات كل عقد؟ وما العمل المناط بكل عقد؟ وهل تقوم الوزارة بتأجير آليات أخرى في حال احتاجت؟

5- هل هناك مراقبون لعمل العقود؟

6- ما إجراءات الأمان المشترطة ضمن بنود عقود إزاحة الرمال والتي تحفظ سلامة مرتادي الطريق والعاملين في إزاحة الرمال؟

أضف تعليقك

تعليقات  0