تعويم الدرهم المغربي.. يوليو المقبل


قال محافظ البنك المركزي المغربي، عبداللطيف الجواهري، اليوم الثلاثاء، إن بلاده ستعتمد قرار تعويم الدرهم بشكل رسمي، خلال يوليو المقبل. وأضاف الجواهري، خلال مؤتمر صحافي حول «الوضعية المالية والاقتصادية لبلاده» في الرباط، «سأعلن بمعية وزير المالية المغربي محمد بوسعيد، قبل نهاية هذا الشهر، أن قرار تعويم الدرهم بشكل رسمي سينطلق ابتداءً الشهر المقبل».

ويرتكز مشروع تعويم العملة المغربية، على الانتقال التدريجي نحو نظام صرف أكثر مرونة من أجل تعزيز تنافسية اقتصاده وقدرته على مواجهة الصدمات الخارجية. واعتبر المحافظ، أن بلاده تتوفر على كل الضمانات، «من أجل نجاح هذا التعويم الذي سيكون بشكل تدريجي.. التعويم هو قرار اختياري في الوقت الذي تعيش البلاد وضعاً مالياً واقتصادياً عادياً». لكن الجواهري لفت في الوقت ذاته إلى أن قرار التعويم التدريجي يحمل بعض مخاطر. وأعلن البنك المركزي المغربي، قبل أسابيع، أنه سيعمل على تحرير تدريجي لسعر صرف الدرهم، وسيضع في مرحلة أولى، حدوداً عليا ودنيا، ويتدخل في حال تجاوزها.

وفي المرحلة الثانية، يصبح صرف الدرهم حينها خاضعاً لقانون العرض والطلب في سوق العملات، وهي مرحلة التحرير الكامل لسعر صرف الدرهم. وفقاً لـ «هافينغتون بوست»

أضف تعليقك

تعليقات  0