العدل التركية: 169 ألف مشتبه به في تحقيقات منظمة "غولن" منذ الانقلاب

أعلنت وزارة العدل التركية اليوم الخميس، إنّ السلطات القضائية في البلاد اتخذت اجراءات قانونية بحق 169 ألفًا و13 مشتبهًا ضمن إطار التحقيقات الجارية في قضية مكافحة منظمة غولن الإرهابية.

وأوضحت الوزارة في بيان، أنّه تمّ حبس 50 ألفاً و510 أشخاص عقب محاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت منتصف تموز/ يوليو الماضي.

وأضافت أنّ القضاء التركي أصدر مذكرات القبض على 8 آلاف و87 شخصاً، بينهم 152 عسكريًا و392 شرطيًا وقائمقام و265 شخصًا يعملون داخل الأجهزة القضائية المختلفة.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو/تموز الماضي، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة "فتح الله غولن"، وحاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وقوبلت المحاولة الانقلابية باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية، إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، والمطار الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن، ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب، وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

جدير بالذكر أن عناصر منظمة "فتح الله غولن" قاموا منذ أعوام طويلة بالتغلغل في أجهزة الدولة، لا سيما في الشرطة والقضاء والجيش والمؤسسات التعليمية، بهدف السيطرة على مفاصل الدولة، الأمر الذي برز بشكل واضح من خلال المحاولة الانقلابية الفاشلة.

ويقيم غولن في الولايات المتحدة منذ عام 1999، وتطالب تركيا بتسليمه، من أجل المثول أمام العدالة.

أضف تعليقك

تعليقات  0