"داعش" بسيناء يقتل شيخ قبيلة "تعاون" مع السلطات المصرية

قال مصدر أمني مصري إن مسلحين من تنظيم داعش الإرهابي قتلوا شيخ قبيلة بمحافظة شمال سيناء (شمال شرقي البلاد)، لتعاونه مع السلطات.

وأوضح المصدر، في تصريحات صحفية، أن "مسلحين من تنظيم داعش قتلوا في وقت متأخر أمس، شيخ قبيلة الرميلات عطالله أبو ركاب، فى قرية جلبانة التابعة لمدينة القنطرة شرق بمحافظة الإسماعيلية (شمال شرق)".

وأشار المصدر إلى أن "الشيخ أبو ركاب، كان مطلوباً للتنظيم، منذ أشهر طويلة، لتعاونه مع الأمن المصري في مواجهة التنظيم، فغادر مدينة رفح هو وأسرته وأقام في مزرعته بجلبانة إلا أن التنظيم تمكن من تعقب تحركاته والوصول إليه وقتله".

ولم يصدر بيان عن السلطات المصرية بشأن الحادث حتى الساعة 08:45 تغ.

وتنشط في محافظة سيناء، عدة تنظيمات أبرزها "أنصار بيت المقدس" الذي أعلن في نوفمبر/تشرين ثان 2014، مبايعة تنظيم "داعش" الإرهابي، وغيّر اسمه لاحقًا إلى "ولاية سيناء".

وأعلن تنظيم ولاية سيناء قتل عشرات المواطنين خلال السنوات الماضية؛ بدعوى تعاونهم مع الجيش أو الشرطة المصرية في ظل حملات أمنية وعسكرية ضد التنظيم منذ سنوات.

أضف تعليقك

تعليقات  0