فينوس "العجوز" تتجاوز كونتا وتصل نهائي ويمبلدون

استعادت فينوس وليامز الأيام الخوالي بعد بلوغ المباراة النهائية في بطولة ويمبلدون للتنس لأول مرة منذ 2009،

بفوزها 6-4 و6-2 على جوهانا كونتا أمل الجماهير البريطانية الخميس.

وكانت كونتا تتطلع لأن تصبح أول بريطانية تصل نهائي ويمبلدون منذ رفعت فرجينيا ويد الكأس في 1977،

لكنها تراجعت في أوقات حاسمة أمام وليامز التي حققت آخر ألقابها في ويمبلدون قبل تسع سنوات. وكسرت وليامز، التي ستواجه جاربين موجوروزا في النهائي بعد غد السبت،

إرسال كونتا في الشوط العاشر لتفوز بالمجموعة الأولى، ثم رفعت مستواها أمام منافستها المصنفة السادسة لتكسر إرسالها مرتين إضافيتين وتحسم المواجهة لصالحها.

وأنقذت كونتا نقطتين لخسارة اللقاء قبل أن تسدد وليامز ضربة أمامية قوية لم تستطع اللاعبة البريطانية ردها ثم دارت حول الملعب الرئيسي احتفالا بالنصر.

تجدر الإشارة إلى فينوس (39) عما أصبحت أكبر لاعبة تبلغ النهائي منذ 23 عاما.

أضف تعليقك

تعليقات  0