الداخلية تحقق في وقوف "الحوت الأزرق" وراء حوادث الانتحار الأخيرة

في حلقة جديدة من سلسلة الانتحارات بين المراهقين لاسباب غير معروفة , أقدم مراهق غير كويتي 13 عام على انهاء حياته شنقاً في منزل زويه بتيماء .

وفي هذا الشأن ذكرت مصادر أمنية ان الفريق محمود الدوسري وجه أوامرة لقطاع الامن الجنائي بالتحري والتحقيق في الجرائم ذات الصلة بالتعاون مع ادارة الجرائم الالكترونية للوقوف على اسباب تلك الحالات المتكررة بين المراهقين .

واضاف المصدر أن حالات الانتحار الممثالة تثير الشك حول لعبة "الحوت الأزرق" , مضيفاً أن ادارة البحث الجنائي تعكف على دراسة تلك الحالات للوقوف على اسباب ودوافع تلك الحالات وهل لتلك اللعبة دخل في هذه الاحداث المؤسفة بين المراهقية .

يذكر أن لعبة الحوت الأزرق تقوم على اوامر ومهمات وعلى اللاعب ان يقوم بها جمعيها وفي النهاية تطلب من اللاعب الانتحار , فيما حدثت العديد من الحوادث خارج البلاد بين المراهقين بسبب تلك اللعبة من بين المراهقين الذي يقدمون على انهاء حياتهم انصياعاً لاوامر تلك اللعبة .

أضف تعليقك

تعليقات  0