الأردن يؤكد التزامه بدعم الشرعية في اليمن وصون سيادته واستقراره

(كونا) -- أكد رئيس الوزراء الأردني الدكتور هاني الملقي اليوم الأحد التزام بلاده بدعم الشرعية في اليمن بما يكفل عودة الأمن والاستقرار إليه وصون سيادته ووحدته وخروجه من الأزمة الحالية.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) إن ذلك جاء خلال استقبال الملقي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي في العاصمة عمان حيث جرى التأكيد على دعم اليمن على مختلف الأصعدة الدبلوماسية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وذكرت (بترا) أن الملقي لفت خلال اللقاء إلى الجهود الملموسة التي يبذلها الأردن من أجل اليمن وكان آخرها موافقة حكومته على طلب نقل مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن من نيويورك الى الاردن مؤقتا لمواصلة

جهوده الاممية الهادفة الى عودة الامن والهدوء إلى اليمن.

وأضافت أن الملقي رحب بعقد اجتماعات اللجنة العليا الاردنية - اليمنية المشتركة في اقرب فرصة ممكنة يتم تحديد موعدها عبر القنوات الدبلوماسية بين البلدين لبحث جميع مجالات التعاون الثنائي.

وأشارت إلى أن المخلافي استعرض خلال اللقاء تطورات الاوضاع الامنية والانسانية في اليمن والتحديات التي تواجهه مشيدا في الوقت ذاته بالدعم السياسي الذي قدمه الاردن لليمن من خلال عضويته بمجلس الامن خلال العامين

(2014 / 2015) وبشكل خاص مشاركة الاردن بصياغة واقرار قرار المجلس رقم 2216 الداعم للشرعية وللدولة والاستقرار في اليمن.

وفي لقاء آخر منفصل بحث وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي مع المخلافي اليوم آليات تطوير العلاقات الثنائية واتفقا على عقد اللجنة العليا المشتركة في أسرع وقت ممكن لبحث خطوات عملية لزيادة التعاون.

وقال بيان صحفي إن الصفدي أكد خلال اللقاء وقوف بلاده مع اليمن ودعمها للشرعية الدستورية المتمثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي مشددا في الوقت ذاته على أهمية الحل السياسي للأزمة اليمنية وفقا للمبادرة الخليجية وآليات تنفيذها

ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة وأهمها القرار 2216

أضف تعليقك

تعليقات  0