"العمل الدولي" تطلق لجنة رفيعة المستوى حول مستقبل العمل والعدالة الاجتماعية

8 (كونا) -- اعلنت منظمة العمل الدولية اليوم الخميس تشكيل لجنة رفيعة المستوى لبحث مستقبل منظومة العمل في العالم ودورها في تحقيق العدالة الاجتماعية خلال القرن الحادي والعشرين.

واوضحت المنظمة في بيان ان اللجنة ستركز على قاعدة تحليلية لتحقيق العدالة الاجتماعية في القرن الحادي والعشرين وعلى العلاقة بين العمل والمجتمع وعوائق خلق فرص عمل لائقة للجميع وتنظيم العمل والإنتاج والحوكمة في العمل.

ونقل البيان عن المدير العام للمنظمة غاي رايدر قوله ان "تلك القضايا هي قضايا رئيسة في عصرنا هذا وتشغل بازدياد الحياة السياسية وتحدد آمال وأحيانا مخاوف الأسر في شتى أرجاء المعمورة".

وأضاف رايدر "من الضروري جدا أن نواجه تلك التحديات انطلاقا من قناعتنا بأن مستقبل العمل لم يتم رسمه لنا سابقا وهو مستقبل يتعين علينا رسمه وفق ما نختاره من قيم وتفضيلات وما نصممه وننفذه من سياسات".

وقد تم تشكيل اللجنة في إطار مبادرة منظمة العمل الدولية المئوية لمستقبل العمل التي أطلقها مديرها العام في 2013 وتضم 28 عضوا سيضعون تقريرا مستقلا يحال إلى المؤتمر السنوي للمنظمة في 2019.

وعلى مدى الأشهر الثمانية عشر الماضية عقدت الهيئات الثلاثية المكونة لمنظمة العمل الدولية من حكومات ومنظمات أصحاب عمل وعمال حوارات وطنية في أكثر من 110 دول في الفترة التي سبقت إطلاق هذه اللجنة وذلك لإثراء عمل اللجنة.

أضف تعليقك

تعليقات  0