روسية تؤكد على ضرورة استبعاد الحل العسكري لأزمة كوريا الشمالية

(كونا) -- اكدت روسيا اليوم الثلاثاء ضرورة استبعاد الحلول العسكرية في التعامل مع ازمة شبه الجزيرة الكورية محذرة من نتائج "كارثية" في حالة اللجوء إلى معالجات "قسرية".

ونقلت وكالة (انترفاكس) الروسية للانباء عن نائب وزير الخارجية الروسية سيرغي ريابكوف القول انه "يجب ان يبلور مجلس الامن الدولي خلال مداولاته المرتقبة قناعة بعدم جواز الحلول العسكرية للازمة في شبه الجزيرة الكورية".

وحذر من ان اللجوء للمعالجات "القسرية" في التعامل مع كوريا الشمالية سيؤدي الى نتائج كارثية داعيا الى ضبط النفس والحيلولة دون حدوث تصعيد عسكري في المنطقة.

ودعا ريابكوف الى الاستفادة من تجربة الاتفاق النووي مع ايران في التعامل مع ازمة شبه الجزيرة الكورية محذرا من مغبة ارتكاب اخطاء في التعامل مع الوضع الكوري الذي وصفه بانه "حساس وخطير".

ويأتي ذلك بعدما أطلقت كوريا الشمالية في وقت سابق اليوم الثلاثاء صاروخا باليستيا من ساحلها الغربي حلق فوق اليابان قبل ان يسقط في المحيط الهادئ في خطوة استفزازية جديدة تعد انتهاكا صارخا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة وتحمل تهديدا خطيرا على سلامة اليابان والأمن والسلم الدوليين.

وتعد هذه المرة الخامسة التي تطلق فيها كوريا الشمالية صاروخا فوق اليابان اذ اطلقت صاروخا طويل المدى من طراز (تايبودونغ - 2) على اليابان في فبراير العام الماضي.

أضف تعليقك

تعليقات  0