حتى إشعار آخر.. حظر تجول في هيوستن المنكوبة

فرض حظر تجول حتى إشعار آخر بمدينة هيوستن الأميركية التي اجتاحتها فيضانات غير مسبوقة،

وذلك بخاصة لمنع النهب، بحسب ما قال عمدة المدينة بمؤتمر صحافي.

وأشار العمدة إلى أن حظر التجول يبدأ سريانه مساء الثلاثاء ابتداء من الساعة 05,00 ت غ وسيتم رفعه يوميا الساعة 10,00 ت غ.

وقال "لدينا آلاف من الناس بالملاجئ وقد تركوا منازلهم وينتظرون انحسار المياه".

وذكر رئيس الشرطة من جهته أن حظر التجول سببه أنه "كانت هناك عمليات نهب"، مشيرا إلى وجود لصوص مسلحين.

وأضاف "لدينا تهديدات عدة، ليست أمنية فقط، بل من ناحية السلامة... هناك حطام كثير". من جهة أخرى، يعتزم المسؤولون في مدينة هيوستن افتتاح اثنين أو ثلاثة من الملاجئ الضخمة لاستيعاب الوافدين بشكل مستمر على مركز

مؤتمرات جورج براون الساعين إلى اللجوء بعد الفيضانات التي تسبب فيها الإعصار هارفي.

ويضم المركز بالفعل ما يزيد على تسعة آلاف شخص، قرابة ضعف العدد الذي خطط المسؤولون لاستضافته،

حسبما قال عمدة المدينة سيلفستر تيرنر. سعى أكثر من 17 ألف شخص إلى اللجوء في مآو بتكساس، ويبدو من المؤكد أن هذا العدد سيزداد،

حسبما ذكر الصليب الأحمر الأميركي. ما زالت العاصفة تتسبب في إحداث خسائر حتى مع تحسن توقعات الطقس قليلا.

وبدأ سدان عمرهما 70 عاما ويحميان وسط هيوستن وآخر في إحدى الضواحي يشهدان فيضانا الثلاثاء،

ما أدى إلى ارتفاع منسوب المياه بسبب هارفي الذى أصاب المنطقة بالشلل بعد خمسة أيام متتالية من الأمطار الاستوائية.

أضف تعليقك

تعليقات  0