الجيش اللبناني يعلن الانتصار على "داعش" شمال شرق البلاد

(كونا) -- اعلن قائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون اليوم الاربعاء الانتصار على ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) وانتهاء العملية العسكرية ضده التي حملت عنوان (فجر الجرود).

وقال العماد عون في بيان وجهه للعسكريين لقد "انهيتم عملية فجر الجرود التي حققتم فيها انتصارا حاسما على الارهاب بطرده من جرود بلدتي (رأس بعلبك) و(القاع) وعادت هذه المنطقة العزيزة الى كنف السيادة الوطنية".

وأعرب العماد عون عن ألمه لمصير العسكريين الذين اختطفهم تنظيم (داعش) في عام 2014 وعثر على رفاتهم منذ ايام متوجها بالعزاء لذويهم.

واعتبر عون ان الانجاز الذي حققه الجيش "طوى مرحلة أليمة من الحياة الوطنية كان يجثم فيها الارهاب على جزء غال من الوطن".

ودعا العسكريين الى التأهب الدائم حيث لا تزال امامهم "مصاعب وتحديات تتمثل بالعدو الاسرائيلي وبخلايا ارهابية قد تطل برأسها كلما تهيأت لها الفرص".

يذكر ان مسلحي (داعش) انسحبوا منذ يومين من اخر المناطق اللبنانية التي كانوا يسيطرون عليها نحو الداخل السوري بموجب اتفاق بينهم وبين (حزب الله) اللبناني.

وكان مسلحو التنظيم بموجب الاتفاق المذكور كشفوا عن مكان وجود رفات العسكريين اللبنانيين الذين اختطفهم التنظيم في صيف عام 2014 قبل ان يعدمهم خلال اسرهم وتعمل السلطات اللبنانية حاليا على اخضاع هذه الرفات للفحوص اللازمة لتحديد ما اذا كانت تعود فعلا للعسكريين المختطفين.

أضف تعليقك

تعليقات  0