الحجاج يتوجهون الى مشعر عرفات لتأدية ركن الحج الأكبر

(كونا) -- بدأ حجاج بيت الله الحرام صباح اليوم الخميس التاسع من شهر ذي الحجة التوجه الى مشعر عرفات للوقوف فيه وقضاء يوم عرفة وتأدية ركن الحج الأكبر.

ويؤدي حجاج بيت الله الحرام اليوم صلاتي الظهر والعصر جمعا وقصرا بأذان واحد وإقامتين في مسجد نمرة اقتداء بالسنة النبوية.

وفي هذا الصدد ذكرت وكالة الأنباء السعودية أن وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا الأمير عبدالعزيز بن سعود ومستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل تابعا عملية تصعيد الحجاج إلى مشعر عرفات وأمرا بتوفير أفضل الخدمات ليؤدي ضيوف الرحمن النسك وهم آمنون مطمئنون.

واشارت الوكالة الى أن توافد حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر عرفات واكبته متابعة أمنية مباشرة من مختلف القطاعات الأمنية لتنظيم وصولهم إلى المشعر حسب خطط تصعيد وتفويج الحجيج إلى جانب إرشادهم وتأمين السلامة اللازمة لهم.

واوضحت ان رجال الأمن والمرور والدفاع المدني والحرس الوطني والكشافة وغيرها من الجهات الحكومية المساندة انتشروا بكثافة عبر مواقعهم المعدة لتنظيم حركة السير ومساعدة ضيوف الرحمن فيما حلقت الطائرات العمودية فوق الطرقات التي يسلكها ضيوف الرحمن لمتابعة رحلتهم إلى مشعر عرفات وفق خطة الحركة المرورية والترتيبات المساندة لسلامة الحجاج.

واكدت الوكالة الجاهزية التامة لمختلف القطاعات الحكومية السعودية لخدمة الحجاج ورعايتهم في مشعر عرفات والتي وفرت مختلف الخدمات الطبية والإسعافية والتموينية لهم. من جهتها أعدت قيادة أمن الحج لشؤون المرور ممثلة في قيادة مرور مشعر عرفات خطة لتنظيم نفرة الحجاج باتجاه مشعر مزدلفة مع غروب شمس اليوم.

ويعد مشعر مزدلفة ثالث المشاعر المقدسة التي يمر بها الحجيج ويقع بين مشعري منى وعرفات ويبيت الحجاج فيه بعد نفرتهم من عرفات ثم يؤدون صلاتي المغرب والعشاء جمعا وقصرا ويجمعون منها الحصى لرمي الجمرات في مشعر منى غدا وفي أيام التشريق الثلاثة.

ويمكث الحجاج في مشعر مزدلفة حتى صباح يوم غد الموافق لعيد الأضحى ليفيضوا بعد ذلك إلى مشعر منى.

أضف تعليقك

تعليقات  0