"الدفاع العراقية": مقتل 94 من "داعش" في قصف جوي غربي البلاد

أعلنت وزارة الدفاع العراقية، اليوم الاربعاء، مقتل 94 من مسلّحي "داعش" الارهابي، بينهم مقرب من زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي، في قصف جوي لطائرات عراقية بمحافظة الأنبار غربي البلاد.

وقالت قيادة العمليات المشتركة التابعة للوزارة، في بيان، إنّ طائرات مقاتلة عراقية شنت، أمس الثلاثاء، عملية "نوعية" باستهداف 6 مواقع "مهمة" لتنظيم "داعش"، في قضاء القائم على بعد 360 كم غرب الرمادي مركز محافظة الأنبار (على الحدود السورية).

وأضافت أن "94 من مسلحي داعش قتلوا جراء الغارات الجوية، بينهم المدعو ظافر إبراهيم الراوي، الملقّب أبو أيمن، وهو أحد الأمنيين، والارهابي ملّة هاشم فرحات أحد القيادات السابقة في تلعفر (غرب الموصل) ومقرّب من المجرم البغدادي".

وتابع البيان أنّ "القصف أسفر أيضا عن تدمير مواقع داعش المستهدفة بشكل كامل، وتفجير عجلتين مفخختين قادمتين من منطقة البوكمال السورية واستقرتا بموقعين مستهدفين".

وتشن طائرات مقاتلة عراقية وأخرى تابعة للتحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، بشكل متقطّع، غارات جوية على معاقل "داعش" في قضاء القائم.

والقائم فضلا عن مدينتي عنه وراوه، هي كل ما بقي تحت سيطرة "داعش" في محافظة الأنبار، إثر استعادة القوات العراقية معظم المناطق التي سيطر عليها التنظيم صيف 2014.

وأوشكت القوات العراقية على استعادة السيطرة على قضاء تلعفر غرب الموصل (شمال)، حيث تشن حملة عسكرية منذ 10 أيام لتحريره من "داعش".

ومن المرجح أن تتجه بعدها القوات العراقية إلى قضاء الحويجة بمحافظة كركوك (شمال) لانتزاعه من "داعش" قبل الزحف نحو المدن الخاضعة للتنظيم في الأنبار.

أضف تعليقك

تعليقات  0