‏إشادة أممية بدور الكويت القيادي في مجال العمل الإنساني

عرفانا بالدعم المتواصل لدولة الكويت وقائدها للعمليات الإنسانية للأمم المتحدة حول العالم أعرب الامين العام للمنظمة الدولية انطونيو غوتيريس عن شكره وتقديره البالغ للدور القيادي البارز لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد في مجال العمل الانساني.

جاء ذلك في كلمة ألقاها غوتيريس خلال استقباله من قبل سمو الامير وذلك في اطار زيارته الأخيرة لدولة الكويت. وقال غوتيريس «انه لشرف كبير وسعادة بالغة ان اتواجد هنا مجددا لأشيد وبكل وضوح ليس بقيادتكم الانسانية فحسب والتي شهدتها بحكم موقعي وقادت سلفي الامين العام السابق للامم المتحدة الى تسميتكم قائدا للانسانية وانما اليوم اصبح الامر اكبر من ذلك بكثير».

وثمن غوتيريس في هذا الاطار دور دولة الكويت ومكانتها بين دول العالم وجهودها في كافة القضايا السياسية والانسانية منوها بالدور الايجابي والنشط لسمو الامير.

وقد اكتسبت دولة الكويت سمعة عالمية طيبة بكونها من أكثر الدول نشاطا في مجال العمل الخيري في مختلف انحاء العالم حيث اثرت هذا العمل الذي اعتمدت له الأمم المتحدة يوما عالميا تحتفل به في الخامس من شهر سبتمبر من كل عام.

وتقديرا لما قدمته دولة الكويت من مساعدات وأعمال خيرية للمحتاجين والمتضررين في شتى بقاع العالم عمد الامين العام السابق للامم المتحدة بان كي مون الى تتويج تلك الجهود بتسميتها (مركزا للعمل الإنساني) وإطلاق لقب (قائد العمل الإنساني) على سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.

أضف تعليقك

تعليقات  0