(الاحمدي التعليمية) الكويتية تطلق أولى دوراتها التدريبية للمعلمين الجدد

(كونا) -– أطلقت منطقة الأحمدي التعليمية اليوم الثلاثاء أولى دوراتها التدريبية للمعلمين الجدد البالغ عددهم 300 معلم ومعلمة استعدادا للعام الدراسي الجديد لاستقبال 97503 طالب وطالبة.

وقال مدير منطقة الاحمدي التعليمية وليد العومي في تصريح للصحافيين بهذه المناسبة ان اجمالي عدد المعلمين والمعلمات بلغ 11500 معلم ومعلمة فيما بلغ عدد تلاميذ مرحلة رياض الأطفال 11058 تلميذا وتلميذة منهم 5419 بنين

و5639 بنات.

ولفت الى ان عدد طلاب المرحلة الابتدائية بلغ 40111 طالبا وطالبة منهم 4089 طالبا و20813 طالبة

فيما بلغ عدد طلاب المرحلة المتوسطة 28963 طالبا وطالبة منهم 13756 طالبا و15207 طالبة.

وأضاف العومي ان عدد طلاب المرحلة الثانوية في منطقة الاحمدي التعليمية بلغ هذا العام 17371 طالبا وطالبة منهم 7681 طالبا و9690 طالبة.

وعلى صعيد الدورات التدريبية قال انها تستمر على مدى ثمانية أيام تبدأ في يومها الأول بلقاء تعريفي بواجبات وحقوق المعلمين الادارية حسب انظمة وزارة التربية وديوان الخدمة المدنية

وذلك من خلال مديري الشؤون التعليمية والموارد البشرية في المنطقة.

وأضاف ان البرنامج التدريبي يشمل ايضا تعريف المعلمين والمعلمات بدور الاخصائي الاجتماعي والنفسي في المدرسة واهمية وجوده وامكانية استفادة المعلم منه وتعامله مع الطلاب

إضافة الى توضيح دور المعلم في المدرسة وعلاقته بالطالب داخل الفصل.

واشار العومي الى ان هناك جانب فني يستمر مدة 5 ايام ضمن البرنامج التدريبي حيث يقوم الموجهون الفنيون للمواد باستعراض المناهج الكويتية لجميع المعلمين مؤكدا اهمية تأهيل

واعداد المعلم تعليميا واداريا قبل ان يشرع في التدريس "فلا يمكن الاكتفاء بشهادته الدراسية والاكاديمية ليكون المعلم على قدرة وكفاءة".

وقال ان اعداد المعلمين الجدد متباينة خلال السنوات الاخيرة حيث وصلت خلال السنوات السابقة الى 700 معلم فيما اصبح عددهم مؤخرا 300 معلم.

وأشار الى ان ديوان الخدمة المدنية وافق مؤخرا على درجات عدد من المعلمين الجدد منهم 70 معلما من مصر وفلسطين والاردن

يقومون حاليا بإستكمال اجراءات الفحص الطبي وغيرها من الاجراءات الا ان هذه الاعداد في ازدياد ولم يتم حتى الان الانتهاء من احتساب الاعداد المطلوبة.

وقال انه فيما يخص استيعاب المعلمين الجدد لمفردات اللهجة الكويتية اكد العومي ان الجانب الفني لم يغفل هذه الجزئية حيث سيقوم الموجهون الفنيون بعقد لقاءات مع المعلمين والمعلمات

حول ذلك عبر استخدام الكلمات الكويتية خلال اللقاءات وتوصيل معناها بالشكل الصحيح.

ولفت الى ان المنطقة انتهت من اعمال الصيانة وان مديري الشؤون الهندسية نفذوا خطة وقائية لصيانة التكييف عبر العقود مع الشركات حيث تم الكشف على اجهزة التكييف والغاز وايصال التيار الكهربائي وصيانة

واستبدال الاجهزة التالفة مشيرا الى ان نسبة الانجاز بشكل عام تصل الى 95 وبقية الملاحظات

يمكن تداركها ولا تؤثر على سير العملية التعليمية. وفيما يخص الفصول الذكية في المنطقة أشار الى وجود تعاون مع مركز صباح الاحمد للموهبة والابداع

في هذا الجانب مشيرا الى وجود مدرستين للبنين والبنات تحوي الفصول الذكية

أضف تعليقك

تعليقات  0