الاتحاد الاوروبي: الوضع في ولاية (راخين) خطير للغاية

(كونا) -- قالت الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامنية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني اليوم الاربعاء ان الوضع في ولاية (راخين) وما تتعرض له اقلية (الروهينغا) المسلمة شمالي ميانمار "خطير للغاية".

وذكرت موغريني في بيان لها ان الاتحاد الاوروبي يدين الهجمات المسلحة التي تعرضت لها قوات الامن الميانمارية في ولاية (راخين) في ال25 من الشهر الماضي واعمال العنف التي تبعتها داعية الى ايقاف الجناة امام العدالة لمحاكمتهم.

ودعت القوات الميانمارية التي تقوم بالعمليات المسلحة في ولاية (راخين) الى ضبط النفس وحماية المدنيين غير المسلحين.

يذكر ان أعمال العنف الأخيرة في ولاية (راخين) بدأت بعدما هاجم مسلحون من (جيش تحرير روهينغا أراكان)

مواقع للشرطة وقاعدة للجيش في ال 25 من الشهر الماضي أعقب ذلك هجوما مضادا للجيش الميانماري أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 400 شخص معظمهم من (الروهينغا).

أضف تعليقك

تعليقات  0