اليابان تتفق على توقيع معاهدة سلام مع روسيا

(كونا) -- أعلن رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي اليوم الخميس انه اتفق مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على توقيع معاهدة سلام بين البلدين.

ونقلت وكالة (انترفاكس) الروسية للأنباء عن ابي القول في ختام مباحثات اجراها مع بوتين على هامش المنتدى الاقتصادي الشرقي في مدينة فلاديفوستوك ان "الجانبين عازمان التوقيع بأيديهما على اتفاقية سلام بين البلدين".

واوضح ابي ان روسيا واليابان ستتعاونان في مجلس الامن الدولي لمعالجة الازمة في شبه الجزيرة الكورية مشيرا الى توافق وجهات نظر الجانبين حيال الوضع هناك.

واعرب عن اعتقاده بانه لن يكون هناك مستقبل لكوريا الشمالية اذا استمرت في طريق التصعيد.

ومن جانبه قال بوتين ان موسكو وطوكيو ستعملان قبل حلول نهاية العام الجاري على بلورة مشاريع مشتركة لازالة اثار الكارثة النووية في محطة (فوكوشيما) اليابانية.

واوضح ان روسيا مستعدة لتقديم العون لليابان في مجال اخراج هذه المحطة التي تعرضت لهزة ارضية من الخدمة.

وذكر بوتين في معرض الحديث عن الازمة في شبه الجزيرة الكورية ان الجانبين الروسي والياباني ادانا التجارب النووية والصاروخية في كوريا الشمالية.

واضاف بوتين ان ممارسات بيونغ يانغ هذه تشكل خطرا جديا على السلم والامن الدوليين مجددا في الوقت نفسه تأكيد ضرورة معالجة هذه الازمة بالوسائل السلمية حصرا.

وأضاف "يجب بدء العمل بتخفيف حدة التوتر واجراء حوار بين الاطراف المعنية على اساس المبادرة الروسية الصينية حول التدرج في نزع فتيل الازمة".

يذكر ان مشكلة مجموعة جزر الكوريل التي تضم (اوتروب وشيكوتان ووكوناشير وهوباماي) والتي استولى عليها الاتحاد السوفياتي السابق في الحرب العالمية الثانية شكلت عقبة جدية امام توقيع معاهدة سلام بين الجانبين .

أضف تعليقك

تعليقات  0