سمو أمير البلاد يبعث ببرقية شكر جوابية لسمو الشيخ سالم العلي

تلقى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد برقية تهنئة من أخيه رئيس الحرس الوطني سمو الشيخ سالم العلي أعرب فيها عن خالص تهانيه لسموه بمناسبة حلول الذكرى الثالثة لمنح سموه لقب قائدا للعمل الإنساني وتسمية الكويت مركزا للعمل الانساني من قبل منظمة الامم المتحدة، مشيرا الى أن نيل سموه هذا اللقب ينبع من الخصال الكريمة والمساعي الحميدة التي يتسم بها، وأنه جاء نتيجة جهود سموه الجليلة في العمل الخيري والإنساني، ومؤكدا أن هذا اللقب يعد فخرا للجميع كونه اعترافا دوليا بالجهود والعطاء الانساني لسموه حول العالم ولمبادراته الطيبة مما وضع الكويت على خريطة العمل الانساني حتى باتت تحظى بمكانة دولية رفيعة واستحقت عن جدارة لقب مركزا للعمل الانساني، سائلا سموه المولى تعالى أن يديم على أخيه سمو الأمير موفور الصحة والعافية.

وقد بعث سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد ببرقية شكر جوابية لأخيه سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني ضمنها سموه خالص شكره وتقديره على ما عبر عنه سموه من طيب المشاعر وصادق الدعوات بهذه المناسبة، مؤكدا سموه أن هذا التكريم من قبل منظمة الأمم المتحدة إنما يجسد المكانة الرفيعة التي يتبوأها الوطن العزيز في مجال العمل الإنساني وتبنيه للمبادرات الانسانية الهادفة الى إغاثة المنكوبين جراء الصراعات والكوارث، مبتهلا سموه الى الباري جل وعلا أن يديم على سموه موفور الصحة والعافية وان يوفق الجميع لخدمة الوطن الغالي ورفع رايته.

أضف تعليقك

تعليقات  0