هجوم انتحاري يقتل 6 أشخاص وسط الصومال

أعلنت الشرطة الصومالية وسكان أن 6 أشخاص على الأقل قتلوا، الأحد، بعدما فجر انتحاري نفسه في مطعم مجاور لمكتب مسؤول كبير في مدينة بلدوين على بعد 340 كيلومترا شمالي مقديشو بوسط الصومال.

وتبنت حركة الشباب المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال رائد الشرطة، حسين عثمان، لـ"رويترز" من بلدوين: "قتل 6 أشخاص على الأقل وأصيب عدة أشخاص آخرون.

فجر انتحاري نفسه في مطعم". وذكرت الشرطة وسكان أن الانفجار الذي وقع بعد ظهر الأحد بالتوقيت المحلي كان مجاورا لمقر حاكم إقليم هيران،

والذي كان يعقد اجتماعا بداخله.

وقال المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب، عبدالعزيز أبو مصعب: "نقف وراء الهجوم عند مقر حاكم هيران.

هناك قتلى وجرحى. لقد استهدفنا موظفي إدارة هيران".

من جانبه، قال أحد شيوخ المنطقة: "وقف الانتحاري الذي كان يرتدي سترة ناسفة داخل المطعم وفجر نفسه.

كنا نتجه لحضور اجتماع في مكتب الحاكم عندما وقع الانفجار".

أضف تعليقك

تعليقات  0