افتتاح مدرسة نموذجية في بغداد بتمويل من الصندوق الكويتي للتنمية

كونا) -- افتتح السفير الكويتي لدى العراق سالم الزمانان اليوم الاثنين مدرسة نموذجية في بغداد هي ال23 والاخيرة ضمن منحة الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية للعراق.

وقال السفير الزمانان لوكالة الانباء الكويتية (كونا) "انه بافتتاح المدرسة ببغداد يكتمل انجاز 23 مدرسة بتمويل من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية في مختلف المحافظات العراقية" متطلعا لان تكون المدرسة من شواهد العلاقات الطيبة والرحبة بين البلدين الشقيقين.

واعرب عن امله بان تسهم المدارس التي اشرف الصندوق الكويتي على تنفيذها بالتنسيق مع جهات الاختصاص في جمهورية العراق في دعم تقدم المسار العلمي في ذلك البلد الذي طالما كان سباقا في تقديم العلماء والخبرات المهنية والفنية والثقافية على حد قوله.

واضاف ان المدارس ال23 صممت وفق مواصفات عالية وتحتوي على جميع الخدمات والمرافق المهمة التي يحتاجها الطلبة والاساتذة في المدارس.

وجدد الزمانان التاكيد على حرص الكويت قيادة وشعبا في دعم العراق بقطاع التعليم لاسيما في هذه المرحلة التي يحارب فيها قوى الشر الارهابية .

واوضح ان السفارة الكويتية شرعت منذ عام 2015 وبالتنسيق مع جهات الاختصاص في العراق وبمتابعة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في بناء وتدشين العديد من المدارس (الكرفانية) المؤقتة ذات المواصفات المناسبة في مناطق النزوح والمحررة بالمحافظات المتضررة من الارهاب

واضاف الزمانان "لقد وقفت دولة الكويت مع شقيقتها دولة العراق في الفترات الصعبة وستقف كذلك معها في قادم الايام عبر استضافة مؤتمر اعادة الاعمار المزمع انعقاده في دولة الكويت في الربع الاول من العام المقبل".

من جانبه قال المدير العام للعلاقات الثقافية في وزارة التربية العراقية حسنين معلا في حفل الافتتاح إن المدرسة الجديدة شيدت على ارض مساحتها ستة الاف متر مربع وبكلفة 9ر2 مليون دولار.

واشاد معلا بدعم دولة الكويت للعراق في قطاع التربية والتعليم لاسيما وان بلاده بحاجة لاكثر من عشرة الاف بناية مدرسية جديدة لاستيعاب الطلبة.

وقالت مديرة مكتب العبد الهادي للاستشارات الهندسية الكويتي المشرفة على المشروع المهندسة نضال السلامي في حفل الافتتاح إن المدرسة التي تقع في منطقة الكريعات بالاعظمية شمالي بغداد تتكون من 18 فصلا دراسيا مع مختبرات حواسيب وقاعة كبيرة وحدائق وجناح للادارة وهي مؤثثة بالكامل. واضافت السلامي ان المشروع نفذ في مدة زمنية قدرها 15 شهرا وبتمويل من الصندوق الكويتي للتنمية.



أضف تعليقك

تعليقات  0